التوباز

 التوباز

التوباز

التوباز

كلمة ( توباز ) مستمدة من اللغة ( السنسكريتية ) وهي لغة هندية قديمة ، وتعني (النار) ، ويرجع السبب في هذه التسمية إلى أن أنواع التوباز الأولى المكتشفة كانت حمراء اللون ومتوهجة كالنيران.

اكتُشفت بعد ذلك أنواع متعددة من التوباز الأصفر العسلي والأحمر الوردي والأزرق والبني الفاتح والشفاف. على الرغم من أن التوباز الأزرق الأكثر قيمة يوجد بشكل طبيعي بين الصخور ، إلا إنه يمكن الحصول عليه أيضاً بتسخين التوباز الأصفر العسلي إلى 350 درجة مئوية أو تعريضه لأشعة جاما

اكتُشف التوباز الخام بين الصخور البركانية ، خاصة الجرانيت في البرازيل ، حيث يبلغ طول البلورة منه نحو متر ، وقد يصل وزنها إلى عشرات الكيلوجرامات

كذلك يوجد التوباز في سيبيريا وأوكرانيا وسريلانكا واليابان والولايات المتحدة والمكسيك ، ولكن على شكل بلورات صغيرة نسبياً. ويُعد التوباز الذي أطلق عليه (الأميرة البرازيلية ) أكبر حجر كريم منحوت في العالم ، وهو مستطيل ويزن حوالي أربعة كيلوجرامات

يُصنع من التوباز بعد صقله العديد من الحُلي الثمينة مثل الأقراط والقلادات ، خاصة المنحوتة بشكل لوزة ، والخواتم والميداليات والتماثيل الصغيرة ذات القيمة الكبيرة ، ويمكن مشاهدة العديد من بلورات التوباز الكبيرة ، في عدد من متاحف التاريخ الطبيعي في الولايات المتحدة وروسيا وإيطاليا

الطبيعية الأحجار الكريمة

art.gov.sa  : لمصدر

Advertisements

الزمرد

كانت تجارة الزمرد سائدة منذ نحو ألفي سنة قبل الميلاد في بابل ( العراق ) ، إذ كان الناس يعتقدون أن الزمرد يُعبر عن الوفاء والصداقة العميقة ، ومن ثم راجت تجارته ، كما كان الزمرد معروفاً لدى حضارة المايا ( 317 إلى 889 ميلادية ) ، وصُنعت منه حُلي وقلادات بقيت حتى الوقت الحاضر.

الزمرد حجر كريم معروف منذ نحو أربعة آلاف عام ، وكانت توجد مناجمه في (القصير) بالوجه القبلي بمصر ، ويُستخرج الزمرد حالياً من مناجم في كولومبيا (أمريكا الجنوبية) ، وروديسيا ( أفريقيا ) ، والهند ( آسيا ) ، والولايات المتحدة الأمريكية.

يتميز الزمرد بلونه الأخضر العميق ، الذي يتسبب فيه أحد الشوائب مثل ( أكسيد الكروم ) ويُعد الزمرد النقي هو الأكثر قيمة ، وغالباً ما تُستخدم زيوت خاصة ، لإخفاء عيوب الزمرد ولإبراز اللون المتميز الرائع.

توجد في حجر الزمرد عادة تشققات أو خيوط رفيعة دقيقة جداً ، تكون ناتجة عن بلورات من مواد أخرى مدمجة مع الحجر الكريم ، عندما تكون بين الصخور في أعماق الأرض ، وتحكي هذه المواد عن أصل حجر الزمرد منذ ملايين السنيين.

في حالات نادرة يوجد الزمرد بين الحصى المتناثرة في المناطق الضحلة من بعض البحار ، ومن ثم يسهل اكتشافه والحصول عليه ، وهناك عيب في الزمرد يقلل أحياناً من قيمته ، إذ أنه يتشقق ويتغير لونه مع مرور الزمن ، بسبب عدم العناية به.

 الطبيعية الأحجار الكريمة 

art.gov.sa  : لمصدر

السبينيل

السبينيل

( spinel)

اشتقت كلمة ( سبينيل ) من اللغة اللاتينية ، وهي تعني ( الشوك ) ، وسبب التسمية أنه عندما اكتُشف هذا الحجر الكريم ، كانت بلوراته رفيعة وحادة كالشوك ، ويُعد (السبينيل ) من الأحجار الكريمة المشهورة منذ زمن بعيد ، وهناك ألوان متعددة منه مثل الأزرق والأصفر والأحمر والبنفسجي والقرنفلي والأخضر والأسود ، وتُسبب هذه الألوان مجموعة من الشوائب المعدنية المختلفة مثل الحديد والكروم والزنك والنحاس

أكثر أنواع ( السبينيل ) التي تلقى رواجاً كبيراً هي الحمراء ، لأنها تُشبه إلى حد كبير الياقوت. يوجد ( السبينيل ) على شكل بلورات ثمانية في الصخور المتحولة التي تغيرت بتأثير الضغط العالي والحرارة اللافحة ، وهو يوجد في سريلانكا والهند وتايلاند واستراليا والسويد والبرازيل والولايات المتحدة

يتميز ( السبينيل ) بتألقه الضوئي الشديد ، كما أنه يبقى دون تغيير لسنوات طويلة ، ولكنه قد يتضمن أحياناً بلورات دقيقة ذات ألوان متعددة ، يُطلق عليها ( البرق ) ، و غالباً تكون من مادة ( المجنتيت ) ، و

هي عبارة عن أكسيد الحديد الأسود. وبالطبع إن هذا يُقلل من قيمة ( السبينيل ) ، لأنه يحتاج إلى مجهود كبير لصقله ، وجعله صالحاً لأن يُصبح من الجواهر الثمينة

تركيبه الكيميائى هو MgAl2O4

احجار الاسبينيل هى اى حجر من طبقة المعادن يتبلور بالنظام الأيزومترى بشكل ثمانى (مثمن) الأسطح. و تركيبه الكيميائى العام هو (X)(Y)2O 4 حيث يمثل الإكس الكاتيونات التى تشغل المواقع الرباعية السطوح المثلثية و الواى يمثل الكاتيونات التى تشغل المواقع ثمانية الأسطح.و يمكن للكاتيونات الثنائية التكافؤ و الثلاثية التكافؤ والرباعية التكافؤ ان تشغل مواقع إكس و واى و تحتوى على الماغنسيوم و الخارصين (الزنك) و الحديد و المنجنيز و الالومنيوم و الكروم و التيتانيوم و السليكون

و تترتب آنيونات الأكسجين فى بنيان مكعب.و فى بنيان الاسبينيل الطبيعى تشغل كاتيونات إكس المواقع الرباعية السطوح و كاتيونات واى تشغل المواقع ثمانية الأسطح.و فى الاسبينيل المعكوس او المقلوب فان نصف كاتيونات واى تشغل المواقع الرباعية السطوح و كل من كاتيونات إكس و واى يشغلان معا المواقع الثمانية الأسطح

و تعتبر جوهرة الاسبينيل السمارية Samarian spinel أكبر جوهرة اسبينيل معروفة فى العالم وتزن 500 قيراطا

و تبلغ صلابة الاسبينيل 8 على مقياس موهس و يبلغ وزنه النوعى 3.5 الى 4.1

و تتنوع الوانه من عديم اللون والاحمر والازرق و الاخضر والاصفر والبنى والاسود. وكان هناك نوع منه ابيض و كان يستخرج من ما يعرف الان باسم سرى لانكا لكنه انقرض و نفد الان وكان طبقة سطحية

و من جواهر الاسبينيل المشهورة ايضا ياقوتة الأمير الأسود وهى إحدى جواهر التاج البريطانى و تزن 170 قيراطا و هى ذات تاريخ طويل فقد ارتداها هنرى الخامس على خوذته الحربية. و كذلك ياقوته تيمور وهى تزن 361 قيراطا و هى من مجوهرات الملكة إليزابيث الثانية و منقوش عليها أسماء مالكيها السابقين من أباطرة المغول و كلاهما من الاسبينيل الأحمر

و يسمى الاسبينيل الاحمر الشفاف باسم الاسبينيل الياقوتى او ياقوت الاسبينيل او ياقوت بالاس و قد كان يختلط قديما مع الياقوت و يصعب التمييز بينهما و بالاس هو الاسم القديم لبدخشان الحالية و هى منطقة تقع فى وسط اسيا عند الوادى الاعلى لنهر الكوكشا و هو احد المنابع الرئيسة لنهرالأوكسوس

و يوجد الاسبينيل كمعدن متحول و ايضا كمعدن اولى فى الصخور النارية النادرة ففى هذه الصخور النارية تفتقر المجما للقلويات المرتبطة بالالومنيوم و يمكن لأكسيد ان يكون معدن الكورندوم او يتحد مع المغنيسيا و يكون الاسبينيل.و هذا هو السبب فى تواجد الاسبينيل و الياقوت فى الطبيعة معا

و يشيع وجود الاسبينيل (Mg,Fe)(Al,Cr)2O4 فى البريدوتايت فى اعلى وشاح الأرض بين الموهو و عمق 70 كيلومترا.. وتحت هذا العمق يصبح الاسبينيل ان وجد غنيا بالكروم بشكل متزايد مع تزايد العمق و يصبح العقيق الغنى بالبيروب اكثر المعادن الالوميونيومية ثباتا و استقرارا فى البريدوتايت.و فى الاعماق الاقل من الموهو يكون البلاجيوكلاز الكلسى هو المعدن الألومنيومى الأكثر ثباتا و استقرارا فى البريدوتايت

و قد عرف الاسبينيل كحجر كريم منفصل ومستقل فى بورما (ميانمار الحالية) فى عام 1587. بينما ظلت البلدان الاخرى تخلط بينه وبين الياقوت كما ذكرنا

و هناك نوع أزرق من الاسبينيل يسمى الاسبينيل الكوبالتى لكنه نادر نادر نادر

و لان الاسبينيل المخلق (المقلد) يستعمل عادة فى فصوص خواتم احجار الميلاد فان الناس لما يسمعون كلمة اسبينيل يتبادر الى اذهانهم النوع المقلد ذلك لانهم لم يروا الحجر الاصلى قط. و يعزى سبب كثرة تقليده الى ندرته الشديدة جدا جدا حتى مقارنة بالياقوت

و يستخرج الاسبينيل من مناجم فى طاجيكستان و سرى لانكا و بورما و تنزانيا

الطبيعية الأحجار الكريمة

art.gov.sa  :المصدر